Wednesday, November 22, 2006

مختلفة وغريبة

استيقظ متأخرة هذا الصباح أحب هذا الشعور الآن، فمعناه أنني سأصطحب صغيرتي إلى المدرسة

أشعر بألم أحاول انكاره

صغيرتي تتعرض لمضايقات مرة أخرى في المدرسة -وماذا في ذلك ليست الوحيدة-

ولكن من ذلك الذي يستمتع بمضايقة روح بريئة وجميلة مثلها بدأت تشعر أنها مختلفة وغريبة ولكن ماذا عن ذلك

أليس هذا ما أشعر به أنا أيضًا؟؟ سواء هنا أم هناك في ذلك المكان الذي يطلقون عليه بلدي ألست مختلفة بالنسبة للكثيرين وألست غريبة في أفكاري واختياراتي ولكنني سواء هنا أم هناك

وجدت وسائلي الدفاعية
ابحث عن الغرباء والمختلفين أمثالي
وأحتمي بهم
تُرى هل ستفعل هي الشيء نفسه
هل سترى في اختلافها عيبًا أم ميزة

هي الدنيا بقت مقرفة كده ليه !!!!!!!

3 comments:

Desert Rose said...

I know your feeling of the bad things in our world..

She's lucky to have a great considerate mother like you..

egiziana said...

و مين سمعك، هي خلاص بدأت هي كمان المعركة دي ، مش لسة بدري

Darsh-Safsata said...

بصي حواليكي هو مين قال إن الصح إن حد فينا يكون طبيعي
الطبيعي ان واحد يكون زي الناس اللي في العالم ده والصح إن الواحد يكون مختلف عنهم
انسي الطبيعي وافرحي انها مش منهم